المخرج طارق الدميرى : أميل لإخراج الكليبات على هيئة أفلام قصيرة

 

تقرير : مروة السورى 

 

أكد المخرج طارق الدميرى خلال حواره فى برنامج "افتكاسه" على راديو النجوم والذى يقدمه المذيع محمد الرفاعى ، على رفض أهله المسبق فى التحاقه بالمجال الفنى رغم رغبته بالدراسه بهذا المجال مما أدى إلى الاتفاق النهائى على دراسة مجال الإعلام بعد محاولات عديدة استطاع أن يشكل علاقاته من خلال مجاله ولاحظ بأن لدراسته دورًا كبيرًا فى تشكيله للعديد من العلاقات والعمل المستمر أدى إلى دخوله لمجاله المحبب .

 

وأضاف الدميرى بأنه يميل إلى إخراج الكليبات أكثر من العمل بالإعلانات والمجال الدرامى فهو دائما يحب تقديم الكليبات بصورة أفلام قصيرة تناقش قصية ما بصورة مباشرة أو غير مباشرة ، وكانت من أكثر الإعلانات المحببة له إعلان مستشفى أبو الريس الخيري .

 

وتحدث عن بدايته بمجال الإذاعه والتلفزيون بقطاع القنوات المتخصصة وعن الآراء الإعلامية حول ادائه وشهادة المذيعه رولا خرسا والكاتبة فريدة الشوباشى التى دائما تناشد به بجريدة المصري اليوم .

 

وأشار إلى أنه فى عامه 21 بدأ مجاله الإخراجى ويعتبر من أولى المخرجيين فى مجال الكليبات والإعلانات .

كما كان على لقاء فى عمل فنى مع الفنانة ليلى علوى من خلال المخرج يسرى نصر الله ولكنه توقف لظروف إنتاجية 

وعن الأعمال الرمضانية التى تابعها خلال الموسم الدرامى الرمضانى السابق هم قابيل وولد الغلابة والبرنسيسة بيسه .

 

وعن حديثه عن مشكلته مع الإعلامى طوني خليفه في الحلقة الشهيرة أكد قال أنه تعرض للفبركه في المونتاج في ترتيب الجمل وتسببت فى مشكله له  ورفع قضيه وكسبها ولم يكن هو الضيف الوحيد الذى تعرض للفبركة .

 

وعن اعماله السابقة الإخراجية  نذكر أغنية  "جواز صالونات" بإحدى فيلات الإسماعيلية وهى من كلمات الشاعر محمد عبد العزيز، ألحان أسلام مازن، رسومات ياسر سعد، مديري تصوير وليد جلال وأبوالوفا، فوتوغرافيا محمد عوض، تسجيل وهندسة صوتيه ستوديو الخديوى، مكساج ومونتاج صوت محمد عبدالعال "حمودة"، مونتاج مهند الصاوى

 

وايضا فيديو كليب "صابرة عليك" للمطربة "مريم محمد" نجمة برنامج أكتشاف المواهب أرب أيدل في نسختة التانية .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن نقابة السينما

logo 1
ولدت فكرت النقابة عندما بدأت دورات الكاميرا تتعطل عن السير وذلك على أثر انقطاع ورود الفلم الخام إلى المملكة المصرية . وبلغت الأزمة ذروتها عندما أعلنت الشركات السينمائية أسفها لتسريح فنانيها وعمالها لعدم استطاعة هذه الشركات مواصلة العمل وسيتبع ذلك بلا شك عطل لجميع الأيدي العاملة والرؤوس المفكرة والإنتاج السينمائي المحلي

جميع حقوق الملكية محفوظة لنقابة المهن السينمائية  ©2017

تصميم وتطوير : Mozinhom