“موطنى” للمخرج محمد شعبان يناقش مدى التراحم مع الأطفال أوقات الحرب

 

كتبت : مروة السورى

قدم المخرج محمد شعبان فى أعقاب الاحداث المندلعه فى الاراضى الفسطينية فيلمه الروائى القصير “موطنى” والذى تم تصويره فى محافظة بورسعيد بدولة جمهورية مصر العربية ، تدور أحداثه حول انهيار أحدى العقارات من آثار الصواريخ المندفعه من العدو مما أدى إلى حدوث أصابات وحالات وفاه ، يحاول أحدهم أن ينجو من تلك الانهيار بعد دخوله فى حاله اغماء عقب انهيار منزله وما بين حالات صعود وهبوط والالم جسدية يعانى منها يلتقى بطفلة ملقاه على الارض مصابة بنزيف فى وجهها يحاول انقاذها من تحت الانقاض ويبدأ فى علاجها بواسطة صندوق الاسعافات الأولية ويقوم  بربط رأسها ويحتضنها ولكنه يصاب برصاصة غاشمة من العدو تؤدى إلى وفاته  حيث أوضح العمل مدى الحث على التراحم بين المصابين فى أوقات الحروب وخاصة مع الاطفال أول فئة تتعرض للاصابات ، العمل من بطولة أسما أحمد ، محمد شعبان ، تصوير يحي جوان ، مونتير أيمن أشرف ، إخراج محمد شعبان .

Scroll to Top